Connect with us

أخبار محلية

حزمة دعم لـ«التحول الديمقراطي» بالسودان

Published

on

تعهدات مالية في باريس بينها منحة سعودية بـ20 مليون دولار

باريس: ميشال أبونجم – الخرطوم: محمد أمين ياسين

تلقى السودان، أمس (الاثنين)، حزمة مساعدات ضخمة هدفها دعم المرحلة الانتقالية من خلال شطب أو تخفيف أعباء الديون وتشجيع الاستثمارات، وذلك في ختام مؤتمر دولي استضافته العاصمة الفرنسية باريس.

وحصد السودان في القمة التي التأمت لمساعدته في مواكبة المرحلة الانتقالية نجاحات على أكثر من صعيد ليس أقلها توفير الدعم السياسي الذي عبرت عنه كافة الأطراف المشاركة.

ومن الناحية العملية، ستمكن قرارات والتزامات المؤتمرين السلطات السودانية من الحصول على منح من المؤسسات الدولية تصل إلى ملياري دولار. لكن الخبر الأبرز كان إعلان الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون في المؤتمر الصحافي الختامي أن بلاده قررت شطب كامل ديون السودان البالغة خمسة مليارات دولار وتوفير قرض للسودان من أجل دفع متأخرات ديونه لصندوق النقد الدولي محتذية بذلك حذو الولايات المتحدة وبريطانيا وآيرلندا والسويد.

وبتوجيه من خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز، أعلنت السعودية خلال مؤتمر باريس تقديم منحة للمساهمة في تغطية جزء من الفجوة التمويلية للسودان لدى صندوق النقد الدولي بنحو 20 مليون دولار، إضافة إلى تحويل رصيد المملكة في حسابي الطوارئ والرسوم المؤجلة لدى صندوق النقد الدولي للمساهمة في معالجة متأخرات وتخفيف أعباء الديون على السودان.

ونيابة عن الأمير محمد بن سلمان بن عبد العزيز، ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع السعودي، رأس الأمير فيصل بن فرحان بن عبد الله، وزير الخارجية، وفد المملكة المشارك في المؤتمر، وأكد حرص خادم الحرمين الشريفين وولي عهده على مساهمة المملكة في معالجة متأخرات وتخفيف أعباء ديون السودان.

واعتبر خبراء ومحللون تحدثت معهم «الشرق الأوسط» في الخرطوم أن مؤتمر باريس يمثل بوابة للترحيب بالسودان في المجتمع الدولي.

في غضون ذلك، وفر مؤتمر باريس فرصة للقاء مصري – سوداني – إثيوبي على هامشه ولجملة من اللقاءات مختلفة المواضيع منها ما هو على علاقة بتطورات غزة والحرب التي تقوم بها إسرائيل على القطاع.
… المزيد
… المزيد



Source Link