Connect with us

علوم و تكنولوجيا

الذكاء الاصطناعي ينسى المعلومات غير المهمة | MEO

Published

on

واشنطن – أعلنت الشركة الاميركية العملاقة فيسبوك أنها انطلقت في إضافة خاصية جديدة أطلقت عليها اسم “مدى الصلاحية” لتجعل أجهزة الكمبيوتر تمتلك ذاكرة مثل ذاكرة الانسان.
واعتبرت فيسبوك ان الميزة الجديدة ستساعد انظمة الذكاء الاصطناعي على نسيان المعلومات غير المهمة والتافهة والاحتفاظ بالمعلومات الهامة لفترة طويلة وهي تقنية شبيهة بطريقة عمل الدماغ حيث انه يخزن المعلومات لكنه يتذكر المعلومات الجوهرية ولا يهتم بالتفاصيل الصغيرة جدا والتي لا قيمة لها. 
 وستساعد ميزة “مدى الصلاحية” انظمة الذكاء الاصطناعي على إنجاز المهام بصورة أسرع وأكثر كفاءة لا سيما وان فيسبوك تعول كثيرا على هذه التقنية لتوسيع شعبيتها وتطوير خدماتها ولمحاربة المحتويات المضللة الخاطئة المنتشرة في منصتها.
كما ستساهم التقنية الجديدة في جعل الذكاء الاصطناعي قادرا على التعرف على المعلومات الأكثر أهمية والاحتفاظ بها لفترة طويلة.
وقد بدأ فيسبوك في عام 2004 كتطبيق تواصل بين طلاب جامعة هارفرد في الولايات المتحدة الأميركية، ليتجاوز عدد مستخدميه اليوم المليارين في جميع أصقاع الأرض.
ويعود الانتشار الكبير لشركة فيسبوك الى استغلالها الأمثل لخوارزميات الذكاء الاصطناعي حيث ان المحتوى الذي يظهر أمامنا عند تصفحنا منصة التواصل العملاقة لم يأت عبثاً او بصورة اعتباطية، بل من خلال تحليل بياناتنا الرقمية ومتابعة سجل تفاعلنا على المنصة. 
وكانت فيسبوك أطلقت مشروعا يتيح قياس الأفكار في الدماغ ومن ثم تحليلها وبعد ذلك كتابتها عبر تقنيات الذكاء الاصطناعي.
واستند فيسبوك على الذكاء الاصطناعي لتطوير الألعاب ورسم خرائط فيسبوك وتوسيع عالم الترجمة.
كما استعان بالتكنولوجيا الواعدة لحظر المواد والمحتويات الإرهابية والمسيئة والإباحية ولمكافحة الانتحار، وراهن عليها لحماية خصوصية المستخدمين. 
وقد قامت شركة فيسبوك في الفترة الاخيرة بإطلاق مبادرة رائدة في مجال الذكاء الاصطناعي والتعلم الآلي.
وأعلنت الشركة الاميركية عن مبادرة جديدة تأمل أن تمنحها ميزة خاصة بها من خلال تدريب الذكاء الاصطناعي على فهم مقاطع الفيديو العامة لمستخدمي المنصة.
ويمثل تعليم أنظمة الذكاء الاصطناعي لفهم ما يحدث في مقاطع الفيديو تمامًا مثل الإنسان أحد أصعب التحديات وأكبر الاختراقات المحتملة في عالم التعلم الآلي.
ويعتبر المشروع الذي يحمل عنوان “التعلم من مقاطع الفيديو” جزء من جهود فيسبوك الأوسع نحو بناء آلات تتعلم مثل البشر.
وقالت فيسبوك :من خلال “التعلم من مقاطع الفيديو” المتاحة للجمهور، لن تعمل أنظمة الذكاء الاصطناعي على تحسين الدقة فحسب، بل تتكيف أيضًا مع عالمنا السريع الحركة وتتعرف على الفروق الدقيقة بين الثقافات والمناطق المختلفة”.

Source Link

Continue Reading
Advertisement