Connect with us

اقتصاد

نتنياهو: سنبلغ «الجنائية الدولية» أننا لن نتعاون في تحقيق جرائم الحرب

Published

on

قال رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو، اليوم (الخميس)، إن إسرائيل ستبلغ المحكمة الجنائية الدولية بأنها لن تتعاون مع تحقيقها في جرائم حرب محتملة في الأراضي الفلسطينية، وفقا لوكالة «رويترز» للأنباء.

وذكر نتنياهو، في بيان، أن إسرائيل سترد على خطاب إخطار من المحكمة الجنائية الدولية، وستوضح أنها لا تعترف بسلطة المحكمة وأن الدولة قادرة على التحقيق بنفسها.

وإسرائيل ليست طرفا في نظام روما الأساسي الذي قامت عليه المحكمة الجنائية الدولية، وبالتالي فهي ليست طرفا في المحكمة، بحسب وكالة «رويترز».

وقال ممثلو الادعاء في المحكمة الجنائية الدولية إن خطابات أُرسلت في التاسع من مارس (آذار) لجميع الأطراف المعنية، أمهلتها شهرا لإبلاغ المحكمة بما إذا كانت تجري تحقيقاتها الخاصة في الجرائم المزعومة وتريد تأجيل تحقيق الجنائية الدولية في هذه الأثناء.

وذكر الفلسطينيون أنهم سيتعاونون مع المحكمة الجنائية الدولية، التي ينصب تحقيقها على جرائم حرب مزعومة في الضفة الغربية التي تحتلها إسرائيل وقطاع غزة الذي سيطرت عليه حركة «حماس» بعد انسحاب إسرائيل في 2005.

وفي خطاب ألقاه، أمس (الأربعاء)، بمناسبة الاحتفالات الإسرائيلية بذكرى المحرقة، وصف نتنياهو تحقيق المحكمة الجنائية الدولية بأنه «عبث»، وقال: «تأسيس محكمة لاهاي مستوحى من محكمة نورمبرغ التي كانت تحاكم مجرمي الحرب النازيين بعد الحرب العالمية الثانية… لكن كيانا أنشئ للدفاع عن حقوق الإنسان تحول إلى كيان يحمي من يدوسون على حقوق الإنسان».

وكان يشير في تصريحاته إلى حركة «حماس»، التي خاضت إسرائيل حربا ضدها في غزة عام 2014، والتي قال ممثل ادعاء بالمحكمة الجنائية الدولية إنها ربما تكون قد ارتكبت جرائم أيضا.



Source Link

Continue Reading
Advertisement