Connect with us

ثقافة

مندوب مصر بالاتحاد الإفريقي يرحب ببيان مجلس السلم والأمن حول السودان وإشادته بالدور المصري

Published

on

رحب السفير أسامة عبدالخالق، سفير مصر لدي إثيوبيا ومندوبها الدائم لدي الاتحاد الإفريقي، بصدور البيان الأخير الصادر عن مجلس السلم والأمن حول التطورات في السودان.

وذكر عبدالخالق أن مصر من واقع عضويتها الحالية بمجلس السلم والأمن الإفريقي عملت علي أن يعكس البيان الرؤي والأولويات السودانية وأن يعبر بصدق عن التطور الإيجابي الكبير المحرز علي صعيد إحلال السلم والأمن بالبلاد.

وأضاف المندوب الدائم المصري، أن بيان مجلس السلم والأمن الإفريقي حمل رسالة تشجيعية أثنت علي التقدم علي صعيد تنفيذ استحقاقات المرحلة الانتقالية، والتطور الجاري عبر مباحثات السلام الحالية بمنبر جوبا تحت رعاية الرئيس سالفا كير.

وأكد السفير أسامة عبدالخالق، أهمية ما ورد بالبيان بشأن ضرورة تعاطي المجتمع الدولي بقدر أكبر من الجدية مع احتياجات التعافي الاقتصادي بالسودان لاسيما بعد مؤتمر الشراكة مع السودان يوم ٢٥ الجاري، والرفع الفوري للعقوبات والتدابير الأحادية القسرية المفروضة علي هذا البلد الشقيق.

ورحب عبدالخالق بحرص المجلس علي توضيح أهمية دور دول الجوار السوداني، ومن بينها مصر في دعم عملية السلام السودانية والوصول بها لبر الأمان، وكذلك إشادة المجلس بالمساعدات الإنسانية والطبية التي قدمتها مصر للشقيقة السودان يوم ٤ مايو الماضي لمساندة جهود التصدي لجائحة كورونا، فضلاً عن تناول دور مركز الاتحاد الإفريقي لإعادة الإعمار والتنمية بعد الصراعات، الذي تستضيفه القاهرة في عملية بناء السلام وتقييم الاحتياجات السودانية.



Source Link

Continue Reading
Advertisement