Connect with us

علوم و تكنولوجيا

طالبة دكتوراه من «كاوست» تحصل على جائزة أفضل طرح لفكرة عمل

Published

on

شاركت أسرار دمدم طالبة الدكتوراه في الهندسة الكهربائية من جامعة الملك عبدالله للعلوم والتقنية (كاوست)، في برنامج تدريبي لريادة الاعمال في الفترة الماضية برعاية مؤسسة مسك السعودية في جامعة دريبر في الولايات المتحدة الأمريكية لمدة 5 أسابيع. واستطاعت خلال التدريب أن تبتكر شركتها الناشئة يوفيرا (UVERA)، وهي شركة ناشئة للتقنية الحيوية، التي تركز على زيادة عمر الأغذية الطازجة بمعالجتها مباشرة بالأشعة فوق البنفسجية بعد الحصاد.

وشاركت أسرار في مسابقة لطرح أفكار المشاريع والشركات الناشئة في 18 يوليو في جامعة دريبر، وحققت بجدارة المرتبة الأولى من بين 116 فكرة قدمها مشاركون من 18 دولة مختلفة. وتم تصنيف فكرتها على أنها أكثر الأفكار التجارية الجاذبة للاستثمار، من قبل أكثر من 30 شخصا من أصحاب رأس المال والمستثمرين ورجال الأعمال في وادي السيليكون.

جاءت فكرة أسرار من معرفتها لتأثيرات أطوال موجية محددة للأشعة فوق البنفسجية، في الحد من المسببات التي تقلل من جودة الطعام وتساهم في تسريع تلفه، وتقول دمدم: «تساهم هذه التقنية في زيادة صلاحية الأغذية من خلال معالجة مختلف مسببات الأمراض الفطرية، التي تصيب الأطعمة مثل العفن الرمادي والبياض الدقيقي، إضافة إلى تطهير الطعام من البكتيريا المختلفة مثل الإشريكية القولونية والسلمونيلا. وهذه المعالجة الغذائية غير الكيميائية مجدية جداً في التقليل من هدر الغذاء، ويتوقع أن يكون لها تأثير عالمي وبيئي واقتصادي كبير».

واستوحت أسرار فكرة مشروعها هذا بعد حضورها أحد الدروس في درجة الدكتوراه، الذي قدمه البروفيسور شيوهانغ لي من كاوست، وتطرق فيه إلى موضوع تحسين الكفاءة الكمومية الداخلية والكفاءة الإشعاعية لأشباه الموصلات، التي تعمل بتقنية (LED) والاشعة فوق البنفسجية (UV). وتقول أسرار: «شرح البروفيسور شيوهانغ الاكتشافات والتطبيقات الحديثة للمصابيح التي تعمل بتقنية (LED) وتستخدم الأشعة فوق البنفسجية، وكان من بين التطبيقات تأثيرها على الأغذية الطازجة. لقد انبهرت جداً بهذا التأثير العجيب وقدرة الضوء على إطالة صلاحية الأطعمة. بعد ذلك مباشرة، طلبت بعض المصابيح التي تعمل بتقنية (LED) وتستخدم الأشعة فوق البنفسجية، وقمت ببناء نموذج أولي وتقدمت بطلب للمشاركة في برنامج ريادة الأعمال في وادي السيليكون».

حصلت أسرار على درجة البكالوريوس في الهندسة الكهربائية وهندسة الحاسب الآلي من جامعة عفت في جدة، ثم التحقت بكاوست كطالبة زائرة في صيف عام 2016، وأصبحت في خريف عام 2016 طالبة ماجستير في مختبر تقنية النانو المتكاملة للبروفيسور محمد مصطفى حسين.

وخلال فترة تدريبها كطالبة زائرة في مختبر تقنية النانو المتكاملة في كاوست، حصلت أسرار على قبول في جامعة إمبريال كوليدج في لندن لمتابعة دراستها لدرجة الماجستير في علم البصريات والضوئيات. ومع ذلك، قررت البقاء في كاوست بدلاً من الذهاب إلى لندن، نظراً لما تتمتع به من مرافق بحثية متطورة وجودة برنامج الهندسة الكهربائية فيها. وتقول أسرار:«بعد مقارنتي في المزايا والفرص المتاحة في كلتا المؤسستين ومدى وملاءمتها لأهدافي المستقبلية، توصلت إلى أن كاوست هي الخيار الأنسب بالنسبة لي».



Source Link

Continue Reading
Advertisement