Connect with us

اقتصاد

شبهات حول أموال قطرية لصالح مرشح لمجلس الشيوخ الأمريكي

Published

on


حصل مرشح عن الحزب الديمقراطي في مجلس الشيوخ الأمريكي على آلاف الدولارات مقابل منح قناة الجزيرة القطرية ترخيص بث أفلام وثائقية.

وكشف تقرير لشبكة “فوكس نيوز” الأمريكية، عن حصول شركة جون أوسوف، المرشح الديمقراطي عن ولاية جورجيا في مجلس الشيوخ، على آلاف الدولارات مقابل منح قناة “الجزيرة” القطرية ترخيص بث أفلام وثائقية، وفقًا لنماذج الإفصاح المالي الخاصة بالمرشح. 

ووفقا للتقرير فقد حصلت شركة المرشح جون أوسوف، التي تحمل اسن “إنسايت تي دبليو آي” التي يشغل فيها منصب العضو المنتدب والرئيس التنفيذي على أكثر من 5000 دولار من قناة الجزيرة.

تنتج الشركة تقارير استقصائية، غالبًا في شكل أفلام وثائقية، يتم بيع حقوق بثها بعد ذلك لقنوات أخرى.

وأشار التقرير إلى أن الأفلام التي بثتها الجزيرة تتناول عددا من التحقيقات الخاصة بأمريكا اللاتينية وفيروس إيبولا.

ورأت “فوكس نيوز” أن الأموال التي دفعتها “الجزيرة” تشكل مصدر دخل مثير للجدل آخر، نظرا للانتقادات التي تعرضت لها الشبكة القطرية منذ سنوات.

وقال السيناتور الجمهوري، ديفيد بيرديو، عن ولاية جورجيا إن “شركة أوسوف دخلت في شراكات مع بعض الأفراد والمنظمات الأكثر خطورة”.

وحذر مراقبون من تحول قناة “الجزيرة” إلى “بوق للجماعات الإرهابية”، إذ دأبت – بشكل حصري- على نشر خطابات زعيم تنظيم القاعدة الإرهابي أسامة بن لادن وخلفه، وعدد من الإرهابيين في أعقاب هجمات الحادي عشر من سبتمبر/ أيلول.

Source Link

Continue Reading
Advertisement