Connect with us

أخبار عالمية

خبر مصر | اخبار مصر / 10 معلومات عن معركة العلمين بالحرب العالمية الثانية

Published

on

فى الوقت الذي انتهت فيه معركة العلمين الحربية منذ ثمانية وسبعين عاما بين دول التحالف ودول المحور إلا أنه لا تزال هذه الدول تأتي إلى مدينة العلمين وتحتفل بذكرى الحرب والتى دارت رحاها على أرض العلمين وتركث آثارا مؤلمه لا تزال تقف عائقا أمام التنمية الشاملة.

كانت المقابر الألمانية فى مدينة العلمين شهدت مساء أمس السبت، احتفالا بذكرى معركة العلمين فى الحرب العالمية الثانية، ووضع خلالها محافظ مطروح إكليلا من الزهور على المقابر المدفون بها رفات الجنود الألمان المشاركين فى معركة العلمين فى الحرب العالمية الثانية.

وتنشر “الوطن” 10 معلومات حول معركة العلمين الحربية:-

– وقعت معركة العلمين عام 1942 فى صحراء مدينة العلمين.

– معركة العلمين كانت معركة فاصلة فى الحرب العالمية الثانية.

– شاركت بها قوات دول الحلفاء والمحور طرفى الحرب العالمية الثانية.

– تحتفل ألمانيا هذا العام بالذكرى 78 لمعركة العلمين.

– تضم المقابر الألمانية وحدها رفات 4231 قتيلا من ضحايا المعركة بخلاف باقى الدول.

– يأتى سفراء الدول وأسر الجنود التى شاركت فى الحرب العالمية بمعركة العلمين سنويا لزيارة المقابر، ويضعون أكاليل من الزهور ويقفون دقيقة حداد، ويصلون من أجل ضحايا المعركة.

– خلفت معركة العلمين وراءها ألغاما ومخلفات حرب من عبوات متفجرة للأفراد والدبابات فى مناطق مختلفة بمدينة العلمين والمناطق المحيطة بها، حرمت مصر من تنمية هذه المنطقة لسنوات طويلة.

– تعد المقابر الإيطالية والألمانية ومقابر دول الكومنولث هى المقابر الرسمية التى دفنت فيه الدول المشاركة فى الحرب جنودها وتقع جميعها فى مدينة العلمين.

– نجحت الدولة المصرية فى تطهير مساحات كبيرة فى مدينة العلمين وإنشاء مدينة العلمين الجديدة عليها لتكون مدينة من مدن الجيل الرابع.

– تعد مقابر الدول المشاركة فى معركة العلمين حاليا أحد أهم المزارات السياحية فى العلمين بالساحل الشمالى.

اقرأ المزيد:


في ذكرى موقعة العلمين.. محافظ مطروح يضع إكليل زهور على المقابر الألمانية


“النيلي”: إنشاء أول مدرسة لغات بمدينة العلمين بتكلفة 6.7 مليون جنيه


عاجل بالصور.. برق ورعد وأمطار في العلمين الجديدة


رئيس جامعة العلمين: قبول 400 طالب بالكليات والبرامج المختلفة

بتاريخ:  2020-10-25


Source Link

Continue Reading
Advertisement