Connect with us

علوم و تكنولوجيا

“تويتر” يضيف تقنية جديدة تسمع بتقييد الردود

Published

on

أعلنت منصة “تويتر” عن إطلاقها ميزة جديدة بدأت تصل للمستخدمين وهي تقنية تقييد الردود، التي ستسهم في شكل كبير في تقليل الردود السلبية على أي تغريدة، ويستطيع أي مغرد نشر تغريدة حالياً وتحديد من بإمكانه الرد عليها، بحيث تستطيع الآن أن تحدد الرد من الأشخاص الذين يتابعونك وتتابعهم، أو تستطيع تقييد الرد على شخص واحد في حال أنك قمت بالإشارة له في التغريدة وسيكون وحده بإمكانه الرد عليك من دون البقية.

وعلى الرغم من ترحيب نخبة واسعة من رواد موقع التواصل الاجتماعي بالميزة، إلا أن هناك تخوفاً من المستخدمين من أن تستخدم هذه الميزة بطريقة خاطئة من البعض لأنها ستحد من إمكانية النقاش حول أي موضوع أو إبداء وجهات النظر بشكل أسرع كما كان سابقاً، والتخوف الأكبر أنه قد يفقد “تويتر” ميزة أنه ساحة مفتوحة من الجميع، وبسبب هذه الميزة من المتوقع أن يتم تقييد الردود الخاصة بالأحداث السياسة على أن تكون وجهات النظر التي سوف تظهر تتبع طيفاً واحداً من دون إمكانية إبداء وجهات نظر الآخرين.

التعديل حالياً وصل إلى بعض المستخدمين، ويتوقع أن يكون متاحاً لجميع المستخدمين خلال بضعة أسابيع. إذ من عادة “تويتر” في حال الإعلان عن أي ميزة أن تكون متاحة لدى للجميع في فترة لا تتجاوز الأسبوعين.

ويعتبر “تويتر” أحد أهم المنصات الاجتماعية في الفترة الحالية وتستطيع من خلاله معرفة أهم الأخبار حول العالم والتواصل مع السياسيين والوصول لأي رئيس دولة بشكل أسرع، بل وحتى التواصل مع رؤساء الشركات، إذ يعتبر “تويتر” ساحة مفتوحة للتواصل بين الناس وأحد أكثر المنصات تأثيراً حول العالم.

قوة تأثير “تويتر” تتعدى المنصة نفسها، فتجد أن الناس يتأثرون بشكل كبير في حياتهم العامة بسبب “تويتر”، بل هناك قرارات تصدر في دول عدة بسبب مطالبات الناس بها من خلال المنصة. إذ أصبحت هي المصدر الأول للأخبار عالمياً، ولا يكاد يحدث حدث في أي مكان إلا وتجد أن التفاعل يكون من جميع الأشخاص حول العالم.



Source Link

Continue Reading
Advertisement