Connect with us

علوم و تكنولوجيا

الصين تدفع بمعايير تقنية جديدة

Published

on

الصين تدفع بمعايير تقنية جديدة

Reuters

نشرت “أوراسيا إكسبرت”، نص لقاء مع خبير صيني حول خطط بكين للتجارة والتنمية الاقتصادية على مستوى العالم.

ومما جاء في اللقاء مع المحلل صيني، المحاضر في جامعة هارفارد، لي دونغمي:

كيف ترون التطور المستقبلي للعلاقات بين الصين والاتحاد الاقتصادي الأوراسي بعد وباء الفيروس التاجي؟

في ديسمبر الماضي، أجريت مقابلة حول خط أنابيب النفط الصيني الروسي، ولاحظت أن روسيا كانت تأمل، خلال المفاوضات، في أن يمر هذا الخط عبر منغوليا، أو يتفرع عن خط الأنابيب المتجه من الشرق الأقصى إلى اليابان وكوريا الجنوبية، ثم إلى الصين. إلا أن بكين رفضت هذه المقترحات. فالصين شديدة الإصرار على أن لا يمر خط الأنابيب هذا عبر أي بلد ثالث وأن لا يتبع لأي بلدان أخرى. أعتقد بأن هذا مظهر من مظاهر النزعة القومية الشديدة في الصين.

وأرى أن مبادرة ” حزام واحد، طريق واحد” القائمة على تاريخ طريق الحرير، يجب أن تجسد تجارة عادلة وحرة مع دول أخرى، وليس النسخة الآسيوية من خطة مارشال أو نسخة جديدة من الحرب الباردة. أي أن الصين ليست ملزمة بالاستثمار في البنية التحتية والطرق في البلدان الواقعة على طول الحزام وفي مكافحة الفقر في البلدان المتخلفة.

يمكن للصين تحديد أهداف بعيدة المدى، بخلاف أوروبا والولايات المتحدة، غير القادرة على ذلك.

وفي عصر شي جين بينغ، العصر الذي ساهمت فيه بكين في التنمية الاقتصادية العالمية، أصبحت الصين قائدة سياسية واقتصادية وثقافية في العالم، وجعلت الدول الأخرى تابعة.

تخطط بكين لإعلان “المعيار الصيني 2035″، هذا العام. من المتوقع أن يتم تطوير معايير تقنية عالمية في الـ 15 سنة القادمة. ففي السنوات الخمس عشرة المقبلة، سوف تصبح الصين معيارا قياسيا عالميا وسوف تنتظر الدول الأخرى لتتماشى معها.

المقالة تعبر فقط عن رأي الصحيفة أو الكاتب



Source Link

Continue Reading
Advertisement