Connect with us

أخبار عالمية

اخر الاخبار اليوم – بيلا حديد تشارك فى حملة إعلانية لدار الأزياء العالمية مايكل كورس

Published

on

يقدم لكم موقع حدوته اخر الاخبار وكل ما هو جديد اخبار الرياضة اخبار عالمية اخبار محلية على مدار الساعة

اخر الاخبار اليوم من موقع حدوته

قامت عارضة الازياء بيلا حديد بنشر فيديو ترويجي عبر حسابها الرسمي على موقع التواصل الاجتماعي “إنستجرام” عن اشتراكها في حملة إعلانية جديدة لصالح دار الأزياء والعلامة التجارية العالمية “مايكل كورس””MICHAEL Michael Kors” و”Michael Kors Mens” بمناسبة موسم الأعياد واقتراب احتفالات الكريسماس.

تقوم هذه الحملة حول سؤال يطرح ما الذي يصنع النجم؟.. تضم هذه الحملة نجوم أفلام يقفون في مواجهة عارضي الأزياء المشهورين، بيلا حديد ومايوا نيكولاس وسالومون دياز ويظهر في مقطع الفيديو الممثلون وطاقم العمل، حيث شاركوا إجاباتهم عن السؤال الذي طرحه مايكل كورس شخصيًا خلال التصوير.

وبإلقاء نظرة خاطفة خلف كواليس جلسة التصوير نجد أن نجوم الحملة يتألقون بأجمل الحقائب والملابس والمعاطف المريحة وسط أجواء مليئة بالنشاط والحيوية والأحلام الكبيرة وصولًا إلى التألق والمواقف المبهجة.

يضفي التصوير الفوتوغرافي الصامت الذي تم إنجازه في الاستوديو، الحيوية على بريق العلامة التجارية وتفاؤلها الممزوج ببهجة الموسم يشع بيلا ومايوا وسالومون فرحًا بموسم العطلات أثناء ارتدائهم بعض من هدايا مايكل كورس المفضلة لديهم من الأزياء الأنيقة والحقائب المزخرفة والمعاطف المعدنية والفساتين والاكسسوارات.

أُطلقت الحملة الإعلانية العالمية للمرة الأولى في مطلع شهر نوفمبر الجاري، عبر بعض الإصدارات المطبوعة المختارة في الولايات المتحدة الأمريكية وأوروبا وسوف تظهر الصور أيضًا في العديد من المنافذ الرقمية، بالإضافة إلى وسائل التواصل الاجتماعي ومواقع الإعلانات الخارجية.

وسيتم إطلاق الحملة عبر المتجر الإلكتروني الخاص بمايكل كورس تحت عنوان “MK Edited by Bella” وسيتم تسليط الضوء على اختيارات نجمة الحملة بيلا حديد التي تود أي امرأة أن تحصل عليها من مايكل كورس خلال موسم عطلات من فساتين وأحذية وحقائب براقة.

شاهد فيديو الحملة من https://www.instagram.com/p/CHlK4rmHV7_/?utm_source=ig_embed

يقدم لكم موقع حدوته اخر الاخبار وكل ما هو جديد اخبار الرياضة اخبار عالمية اخبار محلية على مدار الساعة
اخر الاخبار اليوم من موقع حدوته



Source Link

Continue Reading
Advertisement